هل المفروض نعيد تسمية غرفة النوم؟

وش علاقة المكان بالنشاط؟ هل غرفة النوم فقط للنوم؟ ولا مع سهولة ادخال أجهزتنا المحمولة والهواتف الذكية هي مكان لكل شيء؟

هل العقل الباطن يتعامل بطريقة مختلفة إذا كنت صارم في ربط النشاط مع المكان؟ غرفة النوم فقط للنوم. المقهى هو للقراءة او للكتابة. حقيقةً لا أعلم ما لجواب.  

أرغب في عمل تجربة بحيث أربط نشاط معين مع مكان معين. خصوصاً للأشياء اللي اجد صعوبة في عملها.

انضم إلى المحادثة

تعليق واحد

  1. بالتأكيد ، لاحظت في فترة الدراسة ان زميلاتي يحتاجون اماكن مختلفة عن غرفة النوم في وقت المذاكرة لان غرف النوم تسبب لهم خمول ، على عكسي اكون في قمة نشاطي وتركيزي حتى لو كنت على سريري والسبب يعود لاني اعتدت العمل والمعيشة لأغلب يومي فيها فعقلي الباطن يعتبرها ببساطة “غرفة معيشتي”

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *