ساعد نفسك قبل مساعدة الآخرين

ماذا لو طبقنا قاعدة النجاة في الطائرة على حياتنا الواقعية؟ (الرسمة مستلهمة من هذا المصدر)

ساعد نفسك قبل مساعدة الآخرين.

عنوان الموضوع يمكن فيه شوي أنانية، بس هل اذا اهتمينا بأنفسنا أولاً، راح نساعد الآخرين بشكل أفضل؟

كيف ممكن نستعير مفهوم السلامة في الطيارة “ضع قناعك أولاً قبل مساعدة الاخرين” ونطبقه على حياتنا الواقعية؟

هذي أمثلة على كيف أحس ممكن نطبق هالشي:

  • اهتم بصحتك عشان يكون عندك طاقة تهتم باللي حولك

المثال انه كيف تحرص انك تنام بشكل جيد عشان يكون عندك طاقة انك تهتم بأولادك، أبوك ،أمك ومن يعز عليك. طبعاً هذا مب ينحصر على النوم وبس ولكن أي شيء يمدك بالطاقة اللي تحتاجها من أكل ورياضة الخ. لو ماعندك طاقة يمكن “تحترق” بسرعة ويمكن أنت اللي تحتاج المساعدة بدال ما انك تعطيها. أو افرض انك تحتاج تفعل شيء معين عشان تكون بالمزاج اللي يساعدك انك تكون بأفضل حالاتك. من رأيي خليك أناني بفعل هذا الشيء لانه هو اللي راح يعطيك الطاقة انك تتقدم المساعدة

  • اهتم بتعليمك وعملك

كيف ممكن تهتم بتعليمك وعملك بحيث ماتكون عاله على والديك بحيث انك تقدر تعطيهم بدال انهم يعطونك. وهذا فيها تحدي لانه ممكن تنغمس بشكل كبير وتنسى نفسك في العمل أو الدراسة أو انك تأخذ الحلول السهلة اللي يمكن مب أفضل حل لك ولا لعائلتك على المدى البعيد. مثال الاشخاص اللي يرفضون يبتعدون عن أهلهم في طلب الرزق “بحجة” انه ودهم يكونون بجانب أهلهم لخدمتهم ويرضون بحلول ممكن تكون دخلها المادي ضعيف، بينما لو تغربوا مثلاً كان ممكن يخدمون عائلتهم بشكل أفضل.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *