تشرنوبل وفن رواية القصة

غلاف مسلسل تشرنوبل على HBO

بالأمس أنهيت مشاهدة المسلسل الرائع تشرنوبل. المسلسل من انتاج شركة HBO ويحكي قصة المفاعل النوي الذي انفجر في 1986 في محطة تشرنوبل قرب مدينة بريبيات في شمال أوكرانيا السوفيتية.

استمتعت بمشاهدة المسلسل. لم أعرف شيء عن هذه الحادثة من قبل وأشعر اني خرجت بمعلومات بسيطة عن الحادثة مع بعض الدراما المثيرة.

جال بخاطري تساؤل عندما أنهيت المسلسل. هذه حادثة رويت بسياق وسرد قصصي معيّن قد يختلف معه أصحاب الشأن، لكن المنتجين والشركة ومن يقف خلف المسلسل استطاعوا نشر القصة بالسياق والرواية التي يرونها.

فالتساؤل هو: هل يجب علينا كأشخاص أولاً ودولة ان نملك أدوات قوية لرواية الاحداث من منظورنا؟ أم ننتظر أشخاص غرباء أو دخيلين يروونها بسياق مختلف ووجهة نظر مختلفة؟

الحادثة مضى عليها أكثر من 30 سنة. ويأتي مسلسل بإخراج ورواية ممتعة بسرد ماحدث للكثير من صغار السن الذين ولدوا بعد الحادثة. (أود ان أعتبر نفسي من صغار السن في هذا السياق 😅 )

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *