العمل عن بعد: مواطن من الدرجة الثانية

أحد الامور التي تخبرك عن ثقافة أي شركة في العمل عن بعد هي أين يتواجد المدراء التنفيذين في هذه الشركة. فعندما يكون التنفيذين موزعين على اماكن مختلفة حول العالم فهذا دليل أن الشركة لاتهتم بمكانك الجغرافي و أما إذا كان يتواجد جميع التنفيذين في مكان واحد فهذا يعطي إنطباع ان العمل عن بعد في هذه الشركة محدود وأحياناً فيه طبقية.

الشائع في الشركات وخاصة التقنية تمركز التنفيذين في مكان واحد وسبب عملهم عن بعد غالباً القصد فيه التخفيض من التكاليف واحياناً التهرب من دفع الضرائب. 

معرفتك لمثل هذه المعلومة قد يساعدك في عملية البحث عن عمل ويساعدك في جواب أسئلة مثل هل بإمكانك صعود السلم الوظيفي في هذه الشركة أم عند مستوى معين تحتاج الانتقال إلى مكان جغرافي معين للترقي في هذه الشركة.

أحد الشركات التي عملت بها حدث أن أحد مؤسسين الشركة يعيش في ميامي والآخر في لوس أنجلوس فبالتالي، لم يكن لديهم تمركز في الإدارة في مكان واحد وسمح لهم هذا النمط إستقطاب الفريق التنفيذي من كافة أنحاء العالم.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *